النتائج 1 إلى 3 من 3

مشاهدة المواضيع

  1. #1
    مستشار إداري Array
    الصورة الرمزية أحمد محمد الغامدي

    • تاريخ التسجيل: Dec 2012
    • الدولة: مملكة التوحيد ـ المملكة العربية السعودية _ الرياض
    • المشاركات: 1,249
    • نوع السيارة: S600 98, 560sel 90
    معدل تقييم المستوى
    77005

    افتراضي فضل مرسيدس على مراكب الجن والإنس !

    بسم الله الرحمن الرحيم



    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وأصحابه أجمعين، والتابعين له بإحسان على يوم الدين ... آمين.

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وكل عام وأنتم بخير .






    تقول أم ثواب الهزانية، وهي تصف عقوق ولدها وزوجه :


    رَبَّيْتُهُ وَهْوَ مِثلُ الفَرْخِ أعْظَمُهُ ... أُمُّ الطَّعامِ ترَى في جِلْدِهِ زَغَبا
    حتى إذَا آض كَالفُحَّالِ شَذَّبَهُ ... أباَرُهُ وَنَفَى عَنْ مَتْنِهِ الكَرَبا
    أنْشَا يُمزِّقُ أثْوَابي يُؤَدِّبُنِي ... أبَعْدَ شَيْبِيَ عِنْدِي يَبْتَغى الأَدَبَا
    إِنّي لأُبْصِرُ فِي تَرْجِيلِ لِمَّتِهِ ... وَخَطِّ لِحْيَتِهِ فِي خَدِّهِ عَجَبَا
    قالَتْ لهُ عِرْسُهُ يَوْماً لِتُسْمِعَني ... مَهْلاً فإِنَّ لنَا في أُمِّنا أرَبَا
    وَلوْ رَأتْنِيَ فِي نارٍ مُسَعَّرَة ... ثُمَّ اسْتَطاعَتْ لزَادَتْ فَوْقَها حَطَبا

    أتابع ما ينشر على الصحف العربية، ووسائل التواصل من تعليقات فنية بشأن السيارات حيث تعرض في صفحاتها حالات مختلفة، إنفعاليه في بعضها، وعن جهل أو تجاهل في الغالب منها، وفي أحيان لا يمكن للقلم أن يصوغ بدقة المفردات المناسبة لوصفها أو الرد عليها، أو لا يمكن صياغة المعنى بشكل أعمق أو أكثر تعبيرا، إلا بعد مراجعة لسان العرب أو القاموس المحيط .

    وأقصد ... مقالاً قرأته على صفحة مجلة تعني بأخبار السيارات، حيث قرأت فيها خبراً وهو لشخص وسيم وكاتب ومراسل وتيوبجي لهذه المجلة يقول ويزعم :

    أن السيارة الصينية (هونج تشي اتش 7) موجهه لمنافسة مرسيدس بنز فئة (اي) ؟!! والفئة الخامسة من بي إم دبليو ؟!! وآودي (أي 6) ؟!! ويزعم أنها ستضرب السوق بسعرها المنافس..؟!! وقال: أن الشركة المصنعة تسعى أيضاً لتركيب تعليق مماثل للسيارات الألمانية ؟!! وآخر مثله على اليوتيوب يقول: سيارة جينيسي الكورية مدمرة السيارات الألمانية ؟!!

    وأرد عليه بهذه الرسالة الصغيرة لعله يقرأها، أقترح عنواناً لها كالتالي ( فضل مرسيدس على مراكب الجن والإنس ) وأبعثه له على بريده إن استطعت لننظر ماذا يصنع ؟ حسناً أيها الكاتب الوسيم :
    ماذا عن خصائص الجودة، الأمن، السلامة، الرفاهية، المواد، العمر، الصيانة والتشغيل ؟! لم تتكلم عنها يا مستطيل الجبهة ؟!! أم أن ما يدفع لك يركب على لسانك فتنعمي بصيرتك وبصرك لتثلط بما ثلطت به ؟!!

    من المؤلم أن يأتي شخص ويطعن في إرث عمره أكثر من 120 عاماً !! فإن كان هذا لجهل منه فهو مسموح ويعذر ولا يلتفت إلى خطئه، وإن كان عالماً بهذا التاريخ والإرث؛ فأقل ما يقال عنه أنه (جاحد للحق) ولا شجاعة له ترتجى لينصف فيها ويعدل، وهذا الرجل شأنه كشأن من يضع الغربال على أعين الناس حتى لا يروا الشمس ..؟!

    ومن المؤلم أيضاً أن أكتب هذا الرد في أعظم أيام العام، أقسم الله جل وعلا بها فقال جل من قائل [والفجر وليال عشر والشفع والوتر والليل إذا يسر هل في ذلك قسم لذي حجر] وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما من أيام العمل الصالح أحب إلى الله من هذه الأيام قالوا: ولا الجهاد في سبيل الله قال: ولا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه وماله ثم لم يرجع من ذلك بشىء).


    لقد شهد الغرب والشرق بما ينتج في شتوتغارت وميونخ، وذلك الوسيم منبهر بسيارات الصين والهند، حيث تنبأ ليكتب هذا الخبر، وهو في مقهى التجلي وحيداً مع الروح يشفط فنجان قهوة اسبرسو المر والمعسل المخمج، وكأني به ولد في الصين وغذَّي بحليب بقر شانغهاي في طفولته، وبأفاعي وعقارب براريها عندما شب كما هو معلوم بالضرورة عند القوم ؟!

    نعم، ظهر المستشرق الأصفر الوسيم، وربما أنه قد ثنى ركبتيه لطلب العلم في الصين، فإن فعل ذلك حقاً ... فأجزم أنه بدأ بكتاب المدخل إلى الثقافة الصينية وهو( اتحاف عقول العامة بسيارة جيلي الهامه) مؤلفه أ. د. (شينق مو) بطبعته الخامسة عشر.

    ثم أرتقى الوسيم ليقرأ كتاب (الياقوتة في أخبار مصانع الصين المضبوطة) مؤلفه الكاتب النحرير (دنق باو) بطبعته العاشرة، ثم بلغ بصاحبنا الوسيم الإنغماس عميقاً في الثقافة الصينية بعدما ظهر جلياً فراغه من قراءة الأعمال الكاملة لسلسلة كتاب ( فضل طعام الكلاب على سائر طعام لابس الثياب) لكاتبه الفذ الضرورة (زي هاو) بطبعته التاسعة عشر بعد المائة، ثم ختم مرحلته التعليمية برسالته العصماء وبحثه الموسوعي الموسوم (دليل السيارات الخربوطة من سيارات هتلر غير المزبوطة) بطبعتها الأولى.


    أستغفر الله العلي العظيم وأتوب إليه.

    التعديل الأخير تم بواسطة أحمد محمد الغامدي ; 07-08-2021 الساعة 22:11
    عمر بن الوردي:

    واتَّـقِ اللهَ فتـقوى الله مـا **** جاورتْ قلبَ امريءٍ إلا وَصَلْ
    ليسَ مـنْ يقطعُ طُرقاً بَطلاً **** إنـما مـنْ يـتَّقي الله البَطَـلْ






المواضيع المتشابهه

  1. زوار صفحتي على فلكر يصلون إلى 26مليون زائر
    بواسطة سعود العليان في المنتدى مرسيدس بنز العام:
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 04-01-2018, 15:44
  2. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 04-11-2010, 11:53

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

"جميع مايطرح في الموقع من مواضيع أو تعليقات تمثل وجهة نظر كاتبها فقط ، والموقع غير مسؤول عن مايتم طرحه من قبل الأعضاء"

الموقع لكل العرب المهتمين بسيارات مرسيدس بنز وهو تحت إدارة أشخاص مهتمين في هذه العلامة التجارية وليس له علاقة مباشرة بشركة ديملر المالكة للعلامة التجارية Mercedes-Benz أو أحد وكلائها.

vBulletin skin created by VillaARTS.